الترب المتملحة saline soils و الترب الصوديوية sodic soils

الترب المتملحة saline soils و الترب الصوديوية sodic soils


+ إنشاء موضوع جديد
النتائج 1 إلى 5 من 5
Like Tree4الاعجاب
  • 1 Post By hosam al-askeri
  • 1 Post By د ربيع أبو الخير
  • 1 Post By hosam al-askeri
  • 1 Post By mattany

المشاهدات : 1171 الردود: 4 الموضوع: الترب المتملحة saline soils و الترب الصوديوية sodic soils

  1. #1
    الصورة الرمزية hosam al-askeri
    hosam al-askeri غير متواجد حالياً نائب المدير العام
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    الدولة
    syria
    المشاركات
    395
    معدل تقييم المستوى
    1878

    06 الترب المتملحة saline soils و الترب الصوديوية sodic soils

    تعاني اكثر من 6% من الأراضي في العالم من التملح وهذه النسبة ليست نسبةً بسيطة فهي تشكل
    نحو 400 مليون هكتار , والتربة المتملحة هي تربة موصليتها الكهربائية تساوي 4dS/m أو
    أكثر , و تقاس درجة ملوحة التربة أو الماء بمقدرتها على توصيل التيار الكهربائي فالمركبات
    العضوية كالسكر و الزيت مثلاً تتميز بمقدرةٍ طفيفة على توصيل التيار الكهربائي أما المركبات غير
    العضوية كالأملاح فهي تتميز بمقدرةً عالية على توصيل التيار الكهربائي لذلك فإن الموصلية الكهربائية
    في الماء أو التربة تزداد كلما ازداد محتواها من الأملاح .

    ليست هنالك أراضي بمنئى عن خطر التملح , لكن هنالك أراضي معرضة للتملح أكثر من
    غيرها فالكيلو غرام الواحد من مياه الأمطار يحوي ما بين 5 و 45 ميليغرام من الملح , حيث أن
    تركيز الملح في مياه الأمطار يزداد كلما اقتربنا من السواحل , فإذا كان الكيلو غرام الواحد من مياه
    الأمطار يحوي مقداراً ضئيلاً من الملح و لنقل مثلاً عشرة ميليغرام فهذا يعني أن مياه الأمطار
    ستضيف عشرة كيلو غرام من الملح إلى كل هكتار في كل مئة ميليمتر تتلقاها تلك الأرض من
    الهطولات المطرية وهذا يعني أن الهكتار الواحد في منطقة ذات أمطارٍ غزيرة ( 1000 ميليمتر
    مثلاً كما هي الحال في المناطق الساحلية و المرتفعات ) سيتلقى أكثر من مئة كيلوغرام من الملح
    سنوياً تبعاً لمدى تركيز الأملاح في ماء المطر , و كذلك فإن الري بماء ذو نوعيةٍ جيدة لا يحتوي
    الكيلو غرام الواحد منه على أكثر من 200 ميليغرام من الملح يعني أن الهكتار الواحد الذي
    سيروى بهذه المياه سيتلقى نحو ثلاثة أطنانٍ من الأملاح سنوياً.
    لذلك فإن زراعة محاصيل مقاومةٍ للتملح قد أصبح الحل الأسهل لدى الزراعيين في أماكن كثيرةٍ
    من العالم مثل نبات Medicago sativum الذي يتحمل الري بمياه درجة موصليتها الكهربائية
    أكثر من 10 dS/m , أما الهليون و الشوندر الأحمر و البقلة فإنها تتحمل الري بماء درجة
    موصليته الكهربائية 6dS/m و يمكن زراعة الشوندر السكري في تربة تتراوح درجة موصليتها
    الكهربائية بين 4dS/m و 7dS/m .

    إن ازدياد تركيز الأملاح في التربة يؤدي إلى تحرك الماء من الوسط ذو الملوحة المنخفضة
    وهو هنا النبات إلى الوسط ذو الملوحة المرتفعة أي التربة المتملحة , كما يلاحظ على النباتات
    المنزرعة في تربٍ متملحة تعرضها إلى ظاهرة الجفاف الفيزيولوجي phsiological
    drought حيث تظهر اعراض العطش على النبات بالرغم من توفر مقدارٍ جيد من الرطوبة
    في التربة , و كذلك فإن التملح يؤدي إلى تقزم النبات و تأخر إزهاره و قلة محصوله , وتتاثر
    الأوراق الهرمة بالتملح أكثر من الأوراق الفتية حيث تفقد حوافها اللون الأخضر clorosis
    و تصاب أنسجتها بالتنكرز necrosis وهو موتٌ موضعي في أنسجتها الحية كما أن تملح
    التربة يؤدي إلى موت قمم الجذور.
    و بالرغم من أن التملح يسبب نقصاً كبيراً في المحصول فإن بإمكاننا تعويض هذا النقص إلى
    حدٍ ما بزراعة أصنافٍ مقاومة للتملح و بتكثيف الزراعة و مقاربة الخطوط وزيادة كمية البذار
    المستخدمة لأن النباتات التي تزرع في ترب متملحة تكون أصغر حجماً من النباتات الطبيعية
    كما أن الزراعة الكثيفة تؤدي إلى مضائلة كمية الماء التي تفقدها التربة عن طريق التبخر و هذا
    يؤدي إلى تقليل كمية الأملاح التي تتجمع على سطح التربة .

    إن الأملاح تتجمع في الترب الطينية أكثر مما تتجمع في الترب الرملية النفوذة , كما أن التخلص
    من الأملاح في الترب الرملية هو أسهل نوعاً ما مما هو عليه في الترب الطينية , ويعتبر نظام
    الري بالمرشات أحد أفضل أنظمة الري التي تساعد التربة على التخلص من الأملاح الزائدة
    لكن علينا الإنتباه إلى أن ضخ مياه متملحة في أنظمة الري بالمرشات تكون له عواقب سيئة
    عندما يصل رذاذ المياه المالحة إلى المجموع الخضري للنباتات لأن ذلك الرذاذ المالح يزيد
    من الإجهاد الملحي الذي يتعرض له النبات .

    ولا يمكن بأي حال من الأحوال أن نعتمد على حاسة التذوق في معرفة المياه المتملحة لأن الإنسان
    لا يشعر بمذاق الملح إلا إذا تجاوز حداً معيناً ( أكثر من جزء في الألف ) لذلك فقد كان البحارة
    في الماضي يمزجون مياه البحر مع المياه العذبة و يشربونها عندما تشح المياه على ظهر السفن.

    إن الصوديوم أضعف من الكالسيوم و المغنزيوم و ذلك لأن شحنته الكهربائية
    أقل من شحنة عنصري الكالسيوم و المغنزيوم , ومن الناحية الفيزيائية فإن الكالسيوم
    و المغنزيوم هما الذين يؤمنان بشحنتهما الكهربائية القوية التوزع الهندسي لجزيئات التربة بشكلٍ
    يسمح للمياه بالنفاذ و الحركة داخل التربة و لذلك فإن إزدياد تركيز الملاح المختلفة في التربة
    وهو ما يعرف بالتملح لا يؤدي إلى تدهور التربة من الناحية الفيزيائية , فالتدهور الذي يحدث للتربة
    في حالة التملح هو تدهورٌ كيميائيٌ و حسب , أما ازدياد تركيز الصوديوم لوحده في التربة على
    حساب عنصري الكالسيوم و المغنزيوم فإنه يؤدي إلى تدهور التربة من الناحية الفيزيائية بالدرجة
    الأولى لأن شحنة الصوديوم الكهربائية الضعيفة هي أقل من أن تحافظ على البناء الهندسي المذهل
    للتربة , وبدرجةٍ ثانية فإن ازدياد تركيز عنصر الصوديوم على حساب عنصري الكالسيوم و
    المغنزيوم يؤدي إلى تدهور التربة من الناحية الكيميائية , و لذلك فإن الترب التي تحوي نسباً
    عاليةً من الصوديوم على حساب بقية العناصر sodic soil تمثل ترباً متملحة أدى اختلال توازنها
    الكيميائي ( المتمثل في طغيان عنصر الصوديوم على بقية العناصر) إلى تدهورها من الناحية
    الفيزيائية و انهيار بنيتها ( نتيجة غياب عنصري الكالسيوم و المغنزيوم ) لذلك فإننا مضطرين
    عند التعامل مع هذه التربة إلى أن نحاول إعادة توازنها الفيزيائي و ذلك بتزويدها بعنصر
    الكالسيوم ومن ثم التعامل معها كأرضٍ متملحة saline soil , اي أن إصلاح الترب الصوديوية
    sodic soil يتطلب إعادة التوازن الفيزيائي إلى جزيئاتها بطرقٍ كيميائية عن طريق تزويدها
    بالكالسيوم ومن ثم محاولة التخلص من الأملاح الزائدة عن طريق غسل تلك الأملاح لأن عملية
    غسل التربة تتطلب أن تتمتع التربة بالنفوذية.

    إن من الأمور اللافتة حقاً أن الترب الصوديوية sodic soils -التي تتميز بتراكيز عالية من
    الصوديوم بالمقارنة مع تراكيز الكالسيوم و المغنزيوم- هي تربٌ تتميز بدرجة موصلية كهربائية
    منخفضة لا تتجاوز 4dS/m ويمكن أن تكون موصليتها الكهربائية أقل من ذلك و ترجع الموصلية
    المنخفضة أو تركيز الأملاح المنخفض في الترب الصوديوية إلى قلة تركيز الكالسيوم و
    المغنزيوم في تلك الترب و ذلك بخلاف الترب المتملحة saline soils التي تتميز بقدر أعلى
    من الوصلية الكهربائية أي بتراكيز أعلى من الأملاح و ذلك بسبب وجود نسب مرتفعة من
    أيونات الكالسيوم و غيره من العناصر , و كما نعلم فإن كثيراً من مراكز الأبحاث العالمية تعرف
    التربة المتملحة بأنها التربة التي تتميز بموصلية كهربائية أعلى من 4dS/m .

    و كذلك فإن الترب الصوديوية sodic soils تتميز بدرجة قلوية مرتفعة تتراوح بين 8 و 11
    وهكذا فإن التراكيز العالية للصوديوم و القلوية المرتفعة في الترب الصوديوية و ضآلة تراكيز
    الكالسيوم و المغنزيوم , هي من العوامل التي تؤدي إلى انهيارٍ فعلي في بنية التربة .
    و غالباً ماتكون الترب الصوديوية سوداء اللون و ذات سطحٍ ذو مظهر زيتي أو شحمي ( دبق)
    و بالرغم من أن درجة موصليتها الكهربائية منخفضة نسبياً بالمقارنة مع الترب المتملحة فإن
    الترب الصوديوية أشد سوءاً من الترب المتملحة من الناحية الزراعية .
    إن تحسين نفوذية الترب الصوديوية و إصلاح بنيتها الهندسية يتطلب زيادة موصليتها الكهربائية
    أو خفض تركيز الصوديوم فيها إذا كان ذلك ممكناً , وزيادة موصلية التربة تعني إضافة المزيد
    من الأملاح إليها و على وجه الخصوص أملاح الكالسيوم لتعديل طغيان الصوديوم , غير أن
    الترب الرملية تبقى محافظةً على نفوذيتها عند مستويات الصوديوم المرتفعة و ذلك بخلاف
    الترب الطينية التي تتدهور عند طغيان الصوديوم .
    و يمكن إضافة الكالسيوم إلى الترب الصوديوية على صورة ( جبس ) Gypsum وهو عبارة
    عن كبريت الكالسيوم calcium sulfate و يتميز الجبس بمقدرته على تزويد التربة بالكالسيوم
    في ظروف القلوية المرتفعة و يمكن كذلك استخدام نترات الكالسيوم calcium nitrate أو
    code adsense

    كلوريد الكالسيوم calcium chioride لتزويد الأرض الصوديوية بالكالسيوم , لكن هذين
    المركبين أغلى ثمناً من الجبس .
    و بالرغم من أن الحجر الكلسي limestone يحوي نسباً مرتفعةً من الكالسيوم , لكن استخدام
    هذا الحجر لتزويد التربة الصوديوية بالكالسيوم هو أمر في غاية الصعوبة و ذلك لأن
    الأحجار الكلسية لا تتحلل في ظروف القلوية المرتفعة كما هي حال التربة الصوديوية التي تتميز
    بقلويةٍ مرتفعة إلا إذا أضيفت إلى التربة عوامل مسببة للحموضة acidifying agents
    وهي مركباتٌ مرتفعة الثمن .
    و يمكننا تحفيز الكالسيوم على التحلل في الترب الصوديوية (الكلسية حصرياً ) و ذلك بإضافة
    الكبريت إلى تلك الترب , حيث يتأكسد الكبريت بفعل عاملي الرطوبة و الحرارة مع مرور
    الزمن متحولاً إلى حمض الكبريت sulfuric acid و هذا الحمض يعمل على تحليل الكلس
    lime ( كربونات الكالسيوم calcium carbonate ( الذي يتوفر بكمياتٍ كبيرةٍ جداً في
    الأراضي الصحراوية و الجافة , وكما ذكرت سابقاً فإن عملية التأكسد هذه تتطلب توفر عاملي
    الدفئ و الرطوبة لذلك فإن نثر الكبريت على سطح التربة في المناطق التي تتميز بشتاءٍ بارد
    و صيف جاف قد لا يعطي النتائج المرجوة .
    و يمكن استخدام مركباتٍ اخرى لتحليل الكلس في الترب الصوديوية الكلسية مثل كبريتات الحديد
    iron sulfate و كبريتات الألمنيوم alminum sulfate , لكن إضافة هذه المركبات
    الكبريتية لا تجدي نفعاً إلا في الترب التي تحوي مقادير وفيرة من الكلس .
    إن الري بمياه تحوي نسباً عاليةً من الصوديوم و نسباً منخفضةً من الكالسيوم و المغنزيوم
    يمكن أن يؤدي إلى تحويل الترب التي تروى بهذه المياه بمرور الوقت إلى تربٍ صوديوية .
    و يجب الحذر كذلك عند استخدام مياه ري تحوي نسباً عاليةً من البيكربونات bicarbonate
    أو الكربونات carbonate لأن البيكربونات و الكربونات الموجودة في مياه الري تتفاعل مع
    الكالسيوم الموجود في التربة والذي يقوم بوظائف حيوية في التربة محولةً إياه إلى كلسٍ لا يمكن
    الإستفادة منه ( كربونات الكالسيوم calcium carbonate ( و هذا التفاعل يؤدي إلى حرمان
    التربة من الكالسيوم وهو الأمر الذي يفسح المجال أمام طغيان الصوديوم في التربة , و لكي
    نتجنب حدوث هذا الأمر ينبغي أن نحمض هذا النوع من المياه أي أن نحولها إلى مياهٍ ذات تفاعلٍ
    حامضي قبل أن نستخدمها في الري و ذلك بإضافة حمض الكبريت sulfuric acid إلى هذه
    المياه .
    و بالإضافة إلى ما ذكرته سابقاً فإن إضافة المواد العضوية إلى التربة الصوديوية يمكن أن
    يعطي نتائج إيجابية في إصلاح هذه التربة .
    و يمكن إضافة الجبس إلى مياه الري بدلاً من إضافته إلى التربة بشكلٍ مباشر , لكن علينا
    الانتباه إلى المياه التي تحوي نسباً مرتفعةً من الكربونات و البيكربونات لأن هذين المركبين وكما
    ذكرت سابقاً يتفاعلان مع كالسيوم التربة أو الكالسيوم الموجود في مياه الري و يحولانه إلى
    كلسٍ خامل لا يمكن الاستفادة منه بشكلٍ مباشرٍ في الترب ذات التفاعل القلوي , كما أن هذا
    الكلس يتلف أنظمة الري والحل بسيطٌ في هذه الحالة و يتمثل في خفض عامل ال PH أي أنه
    يتمثل في رفع حموضة المياه و ذلك بإضافة إحدى مركبات الكبريت إلى الماء ( حمض الكبريت
    مثلاً ) أو بإضافة إحدى الأسمدة المسببة للحموضة كاليوريا urea .
    Abo alkheer likes this.
    ارحل بنفسك من ارض تضام بها ** ولا تكن من فراق الاهل في حرق

    فالعنبر الخام روث في مواطنــــه ** وفي التغرب محمول على العنق


    أنا مع الارهاب ..... إذا كان يستطيع أن يحرر الشعب من
    الطغاة والطغيان وينقذ الإنسان من وحشية الانسان




    [فقط الاعضاء يمكنهم رؤية الرابط ]

  2. #2
    الصورة الرمزية Abo alkheer
    Abo alkheer غير متواجد حالياً المدير العام
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    الدولة
    Aleppo, Syria
    المشاركات
    3,439
    مقالات المدونة
    3
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي رد: الترب المتملحة saline soils و الترب الصوديوية sodic soils

    [فقط الاعضاء يمكنهم رؤية الرابط ]

    ربيّ أرزقني مستقبلاً أجمل ﻣ̉مآ تمنيُت
    و اجعل لي في هذه الدﻧيآ أناساً يدعونُ لي بعدِ أن(أغيبّ)
    اللهم آمين



    [فقط الاعضاء يمكنهم رؤية الرابط ]



  3. #3
    الصورة الرمزية د ربيع أبو الخير
    د ربيع أبو الخير غير متواجد حالياً نائب المدير العام
    تاريخ التسجيل
    Aug 2011
    الدولة
    مصر البحيرة
    المشاركات
    543
    معدل تقييم المستوى
    1700

    افتراضي رد: الترب المتملحة saline soils و الترب الصوديوية sodic soils

    [فقط الاعضاء يمكنهم رؤية الرابط ]

    د ربيع
    Abo alkheer likes this.

  4. #4
    الصورة الرمزية hosam al-askeri
    hosam al-askeri غير متواجد حالياً نائب المدير العام
    تاريخ التسجيل
    Oct 2010
    الدولة
    syria
    المشاركات
    395
    معدل تقييم المستوى
    1878

    افتراضي رد: الترب المتملحة saline soils و الترب الصوديوية sodic soils

    [فقط الاعضاء يمكنهم رؤية الرابط ]
    Abo alkheer likes this.
    ارحل بنفسك من ارض تضام بها ** ولا تكن من فراق الاهل في حرق

    فالعنبر الخام روث في مواطنــــه ** وفي التغرب محمول على العنق


    أنا مع الارهاب ..... إذا كان يستطيع أن يحرر الشعب من
    الطغاة والطغيان وينقذ الإنسان من وحشية الانسان




    [فقط الاعضاء يمكنهم رؤية الرابط ]

  5. #5
    mattany غير متواجد حالياً جديد في نشر الخير
    تاريخ التسجيل
    May 2012
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1
    معدل تقييم المستوى
    0

    Favorite رد: الترب المتملحة saline soils و الترب الصوديوية sodic soils

    [[[gdwl]marq]type=189744]جزاك الله عنا وعن العلم خير الجزاء وجعلة الله فى ميزان حسناتك[/type][/marq][/gdwl]
    التعديل الأخير تم بواسطة mattany ; 05-17-2012 الساعة 07:41 PM
    Abo alkheer likes this.

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. تجربة زراعة القمح على خطوط 75 سم في الاراضي المتملحة
    بواسطة Abo alkheer في المنتدى افكار وتجارب زراعية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 03-13-2012, 11:49 PM
  2. الترب الملائمة لأشجار الفاكهة
    بواسطة م وسيم خباز في المنتدى الاراضي والتسميد
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 10-27-2011, 10:47 PM
  3. انواع الترب التي تصلح لزراعة نباتات الحدائق
    بواسطة Abo alkheer في المنتدى الاراضي والتسميد
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 09-16-2011, 01:18 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

^-^ جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72